التعبئة يجب أن تكون مستمرة لإخراج البوليساريو من جحورهم كما خرجوا في إسبانيا يرقصون كرقصة الديك المذبوح ،نظام الكابرنات يعبؤهم للخروج في مدن أوروبية عديدة كما خرجوا في المدن الإسبانية والمغاربة نيام.أنا أتحدث عن بعض الجمعيات التي تتلقى دعما يستغلونه في إقامة الحفلات والتمتع بماطاب من الأكل المشوي وكل أنواع الطعام ،وعندما تحاول تنبيههم بما أن المنتدى أسس من أجل الدفاع عن القضية الوطنية،يقولون نحن لا نفهم في السياسة،في الوقت الذي نراهم يتدخلون في الدين وهم لا يفقهون فيه. فإذا كانت الدبلوماسية المغربية بتوجيهات من أعلى سلطة في البلاد قد نجحت في إسقاط الدبلوماسية الجزائرية بالضربة القاضية،فهذا لا يعني أنهم سينهضون وبالمال سيستقطبون الخونة والإنفصالييون ،للعودة للشوارع الأوروبية حاملين أعلام جمهورية تندوف منددين ،متوسلين أتباع لنين وستالين المعتدين على أوكرانيا للوقوف إلى جانبهم ،وهم يقولون نحن نتعرض لما تتعرض له أوكرانيا،ونحن بحاجة لدعمكم ضد المغرب،كل شيئ محتمل،فحتى ممارسة التضليل والحيل مباح عندهم. المغرب لم يحقق انتصار نهائي في معركته ضذ عسكر الجزائر وليس الشعب الجزائري الذي تجمعنا معه أواصر اللغة والدين..نحن اليوم أما تحديات ،نحن في منتصف الطريق للوصول إلى نقطة النهاية،الإنتصار على مخلفات الحرب الباردة ،نحن على مقربة نقطة النهاية لندفع ماتبقى من شردمة الإنفصاليين والكابرنات إلى مزبلة التاريخ .عدة دول تعيش حملات انتخابية وسيتسلل المرتزقة كعادتهم في التجمعات الإنتخابية لحمل أعلام جمهورية الوهم تندوف المغربية ،الجمعيات المغربية والشرفاء يجب أن يكونوا حاضرين في فرنسا وهولندا وألمانيا والدنمارك والسويد وفي باقي الدول الأوروبية للتصدي للمرتزقة ودعم الدبلوماسية المغربية لتحقيق مزيد من الإنتصارات،معركتنا مع الإنفصاليين ومخابرات العسكر الجزائري تحاول الإستفاذة من ارتفاع أسعار النفط والغاز لنهب خيرات الجزائر تحويلها للخارج لدعم مخططهم الفاشل ومحاولة التغطية على سلسلة الهزائم التي لحقت بهم .نحن في بداية المعركة وعلينا أن نكثف جهودنا جميعا لإسقاطهم بالضربة القاضية ورميهم في القمامة بل في مزبلة التاريخ.

حيمري البشير كوبنهاكن الدنمارك

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube