السيد أنيس بيرو أعتقد أنك تجهل الكثير عن مغاربة الدول الإسكندنافية والقيم الديمقراطية المتشبعين بها.أنت تخاطب مغاربة يتابعون كل مايجري في المغرب ،ومن الصعب أن تقنعهم بخطاب غير مهتمين به لأنهم سئموا منكم ومن رئيس حكومتكم ،حزبكم الذي يقود الحكومة مسؤول عن تدهور القدرة الشرائية في المغرب ،عن الغلاء الفاحش في كل شيئ ،عن أزمة البطالة التي يعاني منها خرجو الجامعات المغربية من مختلف الشعب.حزبكم الذي جئتم للترويج له ولتلميع صورة رئيس حكومتكم هو المتحكم في أسعار المحروقات ،هو المستفيذ الوحيد من ارتفاع أسعار المحروقات،رئيس حزبكم هو الذي قال قولته المشهورة في إيطاليا <بعض المغاربة يحتاجون لإعادة التربية> السيد أنيس أتعتقد بأن مغاربة الدول الإسكندنافية قاصرون لا يفهمون في السياسة،فخطابكم أصبح متجاوز وغير مقنع لقد نسيتم أنكم تخاطبون مغاربة متشبعون بالقيم الديمقراطية،يتابعون كل مايجري من صور الفساد في المغرب وجد محبطين بعد عودتهم من زيارة المغرب لسوء المعاملة التي تلقوها في المطارات والموانئ .السيد أنيس بيرو هل تمتلك الجرأة والشجاعة لفتح نقاش وإعطائهم فرصة للتعبير عن معاناتهم ؟ هل أنتم مستعدون لقول الحقيقة ؟السيد أنيس ربما نسيتم أنكم تخاطبون مغاربة يفتخرون بالديمقراطية الإسكندنافية ،ومطلعون على كل مايجري في المغرب ويعلمون علم المعرفة أنكم غير قادرين على إقناعهم بخطابكم المليئ بالمغالطات .تقول أنك المنسق الجهوي للجهة 13 لمغاربة العالم بحزب التجمع الوطني وبما أنكم تعقدون جمعكم بالدول الإسكندنافية لماذا لم تفعلوا بنود دستور 2011 المتعلقة بالمشاركة السياسية ؟ ماذا تريدون اليوم من خلال لقائكم سوى أن يبقى مغاربة العالم البقرة الحلوب التي تستمر في العطاء ،تتكلم عن آلية جديدة لتدبير الكفاءات وليس لك الشجاعة والجرأة للتحدث عن تمثيلية مغاربة العالم في كل مؤسسات الحكامة ،تعترفون بدور مغاربة العالم في الدفاع عن قضية الصحراء لكن تمارسون عليهم شتى أنواع التعذيب في المطارات والموانئ عند دخولهم إلى المغرب وعند خروجهم،تحاولون تحفيزهم على الإستثمار لكن تغيبون حقوقا مشروعة طالبوا بها سنوات ومنها تدبير ملف الهجرة.تتحدث بإسهاب عن رئيسك الذي فشل ولم يلتزم بالوعود الذي قدمها للشعب المغربي.السيد بيرو لا أنتم ولا رئيسكم في مستوى تطلعات مغاربة العالم.لأنكم غير قادرين على رسم سياسة واضحة في الهجرة.مغاربة العالم ليسوا بحاجة للإنخراط في حزب رئيسه يسعى لإعادة تربية من يخالفه في المواقف ومن ينتقد سياسته.لسنا اليوم في حاجة إلى خطاب ديماغوجي وإنما إرادة سياسية لمناقشة مسألة المشاركة السياسية.بكل أسف أنتم تستمرون في حملة تضليل وغسيل للدماغ .لسنا لقمة سائغة سنتصدى لكم ولمشروعكم السياسي وسنواصل المعركة لفضح خطابكم المتأخر .أنتم جزئ من المشكل لأنكم تحملتم مسؤولية تدبير وزارة الجالية،وفشلتم في تحقيق آمال وتطلعات مغاربة العالم واليوم وبعد الخطاب الملكي تسعون للعودة من جديد للساحةرغم أنكم تتحملون مسؤولية الفشل الذي ورد في الخطاب الملكي مادمتم تحملتم مسؤولية وزارة الجالية.لن تفحلوا في تحقيق مآربكم لا في الدول الإسكندنافية ولا في غيرها ،نحن نعيش في مجتمعات ديمقراطية نمارس السياسةوتيقنا بعد معاناتنا هذه السنة بأن المغرب لازال بعيدا فى تحقيق تطلعاتنا ،ورغم ذلك سنواصل المعركة لفضحكم وكشف خطابكم الغير الواقعي لأنكم غير واضحين في مشروعكم ،ولسنا بحاجة إلى إعادة التربية كما قال رئيسكم في إحدى التجمعات الحزبية بإيطاليا.

حيمري البشير كوبنهاكن الدنمارك

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube