غير مصنف

طوبى للمغرب الحبيب

كلمات من القلب بخط الدكتور سليم عاصي

غاب جسده وحضرت أفكاره

في مبادرة إنسانية لافتة، وسلوك أكاديمي حضاري يستحق التنويه والثناء، قامت كلية العلوم القانونية والاجتماعية والاقتصادية في جامعة القَاضِي عِيَاض بمراكش  بمناقشة أطروحة الدكتوراة للطالب الباحث الفلسطيني هاني دراوشة، الذي وافته المنية في فلسطين قبل حوالي عام في الضفة الغربية.

  وكان الباحث الفقيد قد أنجز أطروحته في موضوع “التهرب الضريبي وأثره على الخزينة العامة – فلسطين نموذجا”

قررت اللجنة العلمية قبول أطروحة الطالب الفلسطيني الراحل هاني دراوشة(رحمه الله) ومنحه الدكتوراة في الحقوق بميزة مشرف جدا مع التوصية بالنشر.

 تمت المناقشة بحضور الأستاذان الجامعيان المشرفان على الأطروحة عبد اللطيف بكور، ونجاة العماري. ترأس  لجنة المناقشة الدكتور إدريس لكريني، وحضرها حشد من الأكاديميين والطلبة، تعبيراً عن تكاتفهم مع الفقيد، ودعمهم للشعب الفلسطيني.

وفاة دراوشة لم تمنع الكلية من وقف إجراءات حصوله على درجة الدكتوراة خاصة أنه أكمل أطروحته بالفعل، وكان قبل وفاته يسعى لإنهاء الإجراءات الإدارية اللازمة لمناقشة هذه الأطروحة.يعد هذا الموقف النبيل تكريماً لروح الباحث دراوشة رحمه الله، ولأسرته ولكل فلسطين، وللعلاقات بين الشعبين الشقيقين. إنها القضية الفلسطينية التي تعيش في وجدان المغاربة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube