عقدت وزيرة التربية والتعليم والتكوين المهني الإسبانية، بيلار أليجريا، ووزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، مساء الإثنين بالرباط، اجتماعا ناقشا فيه التقدم المحرز في مجال التعاون التربوي وتقييم سبل تطويره.

وتباحث الطرفان سبل تطوير اللغة الإسبانية كلغة أجنبية في المراكز التعليمية المغربية، في مقابل تعزيز تعليم اللغة العربية بإسبانيا. وتعتزم الوزارتان التعاون في مجالات تدريب المدرسين والرقمنة وإحداث أقسام إسبانية ثنائية اللغة في الميدان العلمي.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube