في تدوينة للقيادي المثير للجدل عزيز الدروش،عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والإشتراكية والمرشح *للأمانة العامة، لحزب علي يعتة على صفحته الرسمية، ذكر أن ساكنة مدينة تمارة تطالب من عامل صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عمالة الصخيرات-تمارة الخروج من مكتبه المكيف والنزول للميدان للوقوف على اشغال تهيئة شارع طارق بن زياد وكذا على الاختلالات وجودة الأشغال وإصلاح الأعطاب وإزالة العراقيل ومعاينة البناء العشوائي ودور الصفيح لكي يخرج المشروع بجودة عالية ليكون مفخرة لمدينة تمارة.


.و تابع عزيز الدروش، الفاعل السياسي والجمعوي، حديثه وكتب ان على السيد عامل الصخيرات-تمارة أن يقوم بزيارة تفقدية لشارع عبد الكريم الخطابي الذي صرفت عليه الملايين دون نتيجة تذكر، إذ يشهد فوضى عارمة وغير مسبوقة. فلا وجود للرصيف المخصص للراجلين والذي أصبح في خبر كان بعد أن إحتله أصحاب المحلات التجارية والمقاهي و المطاعم والباعة أصحاب العربات المجرورة، خصوصا في حي النهضة وأمام مسجد الرضوان ومسجد الهودى وبعض المنازل العشوائية التي عجزت السلطات عن هدمها وتعويض أصحابها.


وتجدر الإشارة إلى أن عمالة الصخيرات تمارة تعرف حركية وأشغالا و دينامية كبيرة لا ينقصها إلا التتبع و المواكبة.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube