حرة بريس

جهت الرابطة الوطنية للصيد البحري بأعالي البحار، صنف الصيد بالمياه المبردة رسالة إلى المفتش العام لقطاع الصيد البحري بوزارة الفلاحة والصيد البحري والتمية القروية والمياه والغابات، متضمنة شكاية من الضابط عادل السندادي الذي تعرض للطرد التعسفي بسبب نشاطه النقابي، وبتواطؤ مكشوف بين مندوب الصيد البحري بالداخلة وشركة ATUNEROS DEL SUD المالكة لباخرة BULAND، متعللين بذريعة وصفتها الرسالة بالواهية وحددتها بنهاية عقد العمل.
وتضيف الشكاية أن الإنزال، أي التسريح من العمل، لا يكون شرعيا إلا عند الإخلال ببنود الاتفاق المشار إليها في العقد وفي مدونة التجارة البحرية الصادرة عام 1919.
وتذكر الرسالة/الشكاية المسؤول الموجهة إليه يأن الضابط عادل السندادي لم يتوصل بكل عقوده، مع التأكيد على أن ثلاثة عقود من أصل الأربعة المتواجدة بأرشيف مندوبية الصيد البحري بالداخلة ولم يوقعها المعني بها، ما يعني حالة من التزوير والتلاعب العلني بالتزامات وعقود العمل، مع الإخلال بالمساطر المعمول بها في هذا الشأن، وفي تعارض واضح مع طبيعة الأعراف المنظمة للعمل في هذا الصنف من الصيد.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube