العاصمة بريس/الرباط
مصطفى الشباني / مدير مكتب جهة سوس ماسة

تعبأ أزيد من 280 تلميذة وتلميذ مرفوقين بالأطر الإدارية والتربوية لثلاثة مؤسسات تعليمية وفعاليات المجتمع المدني اليوم الثلاثاء 23 نونبر 2021، من أجل تنظيف “الغابة الحضرية” لسيدي قاسم في إطار الحملة الوطنية لحماية المنظومات الإيكولوجية الهشة التي تنظم تحت شعار: ”المنظومات الإيكولوجية الهشة في مواجهة التغيرات المناخية”، هذه المبادرة الوطنية التي أطلقتها الجمعية الوطنية مغرب أصدقاء البيئة بمناسبة اليوم العالمي للمناخ بتنسيق مع المجلس الجماعي لسيدي قاسم وشركة أوزون وبتعاون مع السلطات المحلية ومركز عمار بن ياسر الجيل الجديد الفرصة الثانية، مجموعة مدارس بن زينة للتعليم الخصوصي ومؤسسة آلاء للتعليم الخصوصي تروم نشر الوعي بأهمية المحافظة على المنظومات الإيكولوجية الهشة وحمايتها، هذه الاحتفالية البيئية التي عرفت تجميع حوالي 350 كيس للنفايات.
الحملة الوطنية لحماية المنظومات الإيكولوجية الهشة التي ستستمر إلى يوم 23 دجنبر 2021 ستعرف تنظيم احتفاليات بيئية بالجهات التالية: العيون الساقية الحمراء، الداخلة وادي الذهب، كلميم واد نون، سوس ماسة، خنيفرة بني ملال، الدار البيضاء سطات، فاس مكناس، الرباط سلا القنيطرة، طنجة تطوان الحسيمة، وبهذه المناسبة فإن الجمعية الوطنية مغرب أصدقاء البيئة تدعو إلى التعبئة الجماعية للمحافظة على المنظومات الإيكولوجية الهشة على الرغم من المجهودات التي تبذلها المملكة المغربية للحفاظ على هذه المنظومات الإيكولوجية وعلى التنوع البيولوجي، إلا أن هذه النظم البيئية تخضع لضغط الأنشطة البشرية المرتبطة بتحقيق الأمن المائي والغذائي للساكنة مما ستكون له عواقب وخيمة على التنوع البيولوجي النباتي منه والحيواني، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحملة الوطنية ترمي إلى حماية والمحافظة على المنظومات الإيكولوجية الوطنية الهشة وفي مقدمتها الأوساط الطبيعية ذات الأهمية الإيكولوجية والبيولوجية وكذا إلى اعتبارها ضمن المحاور الأولوية كما نص على ذلك تقرير النموذج التنموي الجديد للمملكة.

• المكتب الوطني.
• جمعية مغرب أصدقاء البيئة.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube