العلمي الحروني/منسق اللجنة الوطنية لدعم حراك الريف ومطالبه العادلة

صرح وزير العدل السيد عبد اللطيف وهبي في برنامج “حديث الصحافة” الذي بثته القناة التلفزية الثانية 2M يوم الأربعاء 10 نونبر 2021 أنه سيرفع للملك ملتمس عفو عمن تبقى من معتقلي حراك الريف في السجون مضيفا أن القرار الأخير يبقى للملك.
نعتبر في اللجنة الوطنية لدعم الحراك الشعبي للريف ومطالبه العادلة تصريح وزير العدل هو بمثابة إخبار رسمي للرأي العام الوطني والدولي بشروع للحكومة في اجراءات الإفراج عن ناصر الزفزافي وورفاقه القابعين ظلما وراء القضبان بعد الأحكام الانتقامية عليهم. ونعتبره امرا إيجابيات جدا وخطوة أولى لطي ملف حراك الريف.
كما نعتبر التصريح يتماشى مع المطالب التي تنادي بها اللجنة الوطنية منذ تاسيسها بتاريخ 20 ابريل 2017 المتمثلة في الإفراج عن معتقلي حراك الريف ورد الاعتبار لهم وتحقيق المطالب العادلة والمشروعة للحراك والمصالحة مع الريف في عدة بيانات كان آخرها البيان الصادر يوم 28 اكتوبر 2021 بمناسبة الذكرى الخامسة لمقتل شهيد لقمة العيش محسن فكري وانطلاق شرارة حراك الريف.
لذلك، سنتابع في اللجنة الوطنية تفعيل تصريح وزير العدل كخطوة لحل الملف في مجمله وإنهاء مأساة معتقلي حراك الريف ومعاناة عائلاتهم وإنصاف المنطقة وساكنتها.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube