إستدعت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية قبل قليل سفيرها بالرباط فورًا للتشاور، حيث طالب البيان الصادر اليوم ب”ضرورة توضيح المملكة المغربية لموقفها النهائي من الوضع بالغ الخطورة الناجم عن التصريحات المرفوضة لسفيرها بنيويورك”.

و أكد البيان “و نظرا لغياب أي صدى إيجابي و مناسب من قبل الجانب المغربي، فقد تقرر اليوم استدعاء سفير الجزائر بالرباط فورًا، للتشاور. كما لا يستبعد اتخاذ إجراءات أخرى، حسب التطور الذي تشهده هذه القضية”.

و قد كان الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة رد على رمطان لعمامرة قائلاً “إن الذي يقف كمدافع قوي عن حق تقرير المصير ينكر هذا الحق نفسه لشعب القبائل، أحد أقدم الشعوب في إفريقيا، و الذي يعاني من أطول احتلال أجنبي”، مضيفا أن تقرير المصير “ليس مبدأً مزاجيا؛ و لهذا السبب يستحق شعب القبائل الشجاع، أكثر من أي شعب آخر، التمتع الكامل بحق تقرير المصير”.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube