بقلم شعيب جمال الدين

الزمان : 15 ديسمبر 2019
المكان : العاصمة جنيف السويسرية
الحدث : مسؤولي المخابرات الإسبانية يهرولون إلى سويسرا للتفاوض مع الألمانية كورينا لارسين العشيقة السابقة للملك السابق خوان كارلوس الأول أربعة أيام فقط قبل تقديمها أمام المدعي العام السويسري إيف بيرتوسا.

هذا اللقاء عقد في ظروف إسثتنائية فالنظام الملكي الإسباني أصبح إستمراره في خطر بعد توجيه كورينا لارسين تهديدات مباشرة إلى الملك الحالي فيليبي السادس بالكشف عن شريط حميمي يجمعها بوالده الملك السابق خوان كارلوس في حالة عدم إنقادها من السجن بتهمة جريمة غسيل الأموال .

كورينا لارسين كانت قد تعرضت لعملية إختطاف من طرف عناصر المخابرات الإسبانية من قلب موناكو في فبراير 2012 حيث مورس عليها عنف لفظي ونفسي للإجبارها أنذاك على إنهاء علاقتها الغرامية بالملك خوان كارلوس خوفا من وصول الخبر إلى الصحافة الإسبانية والغربية عموماً .

كورينا لارسين ألمانية المولد دنماركية الجنسية من مواليد 28 يناير 1965 بمدينة فرانكفورت بألمانيا وهي مديرة سابقة لشركة Apollonia Associates .
تعمل حاليا مسؤولة إدارية عن وكالة بوص سبورتنيغ المكلفة بتنظيم سفاري كبار النجوم والمشاهير في السينما والرياضة مطلقة مرتين الأولى من فيليب آذكنز رجل أعمال إنجليزي أنجبت منه إبنة حصل الطلاق في صيف 1995 .
الزيجة الثانية من كازيمير زو ساين أمير نمساوي ذو الجنسية الألمانية حيث أنجبا إبنا إفترق في يناير 2005 .

تعرفت كورينا لارسين على الملك خوان كارلوس خلال حفل عشاء بديستفن الألمانية خريف سنة 2006 .
توطدت العلاقة بينهم بشكل قوي بعد مرافقتها الملك السابق إلى رحلة صيد الفيلة بوتسوانا عام 2012 .
في نفس السنة قام الملك كارلوس بتحويل مبلغ 65 مليون أورو إلى حساب عشيقته كورينا من رشوة قدرها 100 مليون أورو تسلمها من ملك السعودية مقابل وساطته لشركات إعمار إسبانية للحصول على صفقة القطار السريع الرابط بين
مكة المكرمة والمدينة المنورة عام 2008 .

صيف 2018 حسب تحريات الشرطة السويسرية تلقت كورينا لارسين ثمانية ملايين أورو بطريقة غير قانونية تم تحويلهم من حساب في سويسرا بإسم الملك خوان كارلوس .
من هنا بذأت التحقيقات القضائية التي تسببت في إستدعاء كورينا لارسين إلى المحكمة بالعاصمة جنيف حيث وجهت لها تهمة المشاركة في جريمة غسيل الأموال .
لكن ملف القضية تم الحفظ عليه من طرف القضاء السويسري مباشرة بعد مثول كورينا أمام المدعي العام إيف بيرتوسا يوم الخميس 19 ديسمبر 2019 ( أيام بعد لقاءها بالمخابرات ).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *