أحمد رباص – حرة بريس

اعترف إيلون ماسك، رائد المقاولة الفضائية SpaceX في مقابلة أجريت بحر الأسبوع الأخير بأن “العديد من الأشخاص معرضون لخطر الموت” في مهمته لجلب السياح إلى المريخ.
“قد تخاطرون بحياتكم. سيكون الوضع غير مريح وربما لن يكون هناك طعام جيد”، قال لبيتر ديامانديز، مؤسس ورئيس مؤسسة XPrize للاكتشاف العلمي.
أدلى ماسك بهذه التصريحات وهو يضحك من حقيقة أن مهمته كانت تعتبر “كوة هروب للأثرياء”.
كما أقر الملياردير مؤسس شركة Tesla بأن الإعلان المرتبط بالمهمة يجب أن يشير إلى أنها ستكون “رحلة مؤلمة وخطيرة حيث قد لا تتمكن من العودة حيا”، على حد قوله، قبل أن ترتسم على شفتيه ابتسامة تلاها ضحك.
ثم ضاف: “بصراحة، كثير من الناس يخاطرون بحياتهم في البداية”، مشدداً على أنها ستكون”مغامرة مجيدة وتجربة رائعة”.
وأومأ وهو ما زال يضحك إلى أنها تجربة “ليست للجميع، بل للمتطوعين فقط!”
والجدير بالذكر أن المقاولة الفضائية التابعة لـإيلون ماسك صنعت أكثر من 100 صاروخ في العقد الماضي، بهدف الاستفادة من جهودها لجلب السياح إلى القمر والمريخ، لكن العديد من النماذج الأولية انفجرت.
ومع ذلك، توقع رجل الأعمال في ديسمبر الماضي أن تنجح مقاولته في جلب الناس إلى الكوكب الأحمر بحلول عام 2026.