أخبار دوليةمستجدات

جرائم الإحتلال الإسرائيلي مستمرة لأكثر من ثلاثة أشهر

أمام أنظار العالم يستمر الإحتلال الإسرائيلي وسط صمت العالم ، انتهاكه للقانون الدولي باستمراره في ارتكاب جرائمه البشعة بالسلاح الأمريكي البريطاني الفرنسي والألماني ولا نستبعد حتى السلاح العربي . إليوم يأتي الدور على رفح ويصر على التهجير القسري للفلسطينيين أمام صمت الدول المجاورة وبالخصوص أمنا مصر والكل يعرف من زكى الشعب المصري على تحمل المسؤولية في هذا البلد ،وعندما أحدد فإني أقصد ما أقول وكلامي له جدور ويتعلق بالأصول .لم يبق بعد كل الذي يجري ليس فقط في غزة وإنما في كامل المدن الفلسطينية ،تطهير عرقي ودمار شامل ،حتى لا يحلم الفلسطينيون الثابتون على أرضهم بالدولة الفلسطينية المنزوعة السلاح.لأن المسلمين نائمين وماتبقى من العرب المستعربة، عفوا العرب المتصهينة صوت ولا وجود،ولا أثر يتذكرهم بها ماتبقى من القابضين على الدين بأيديهم كالقابضين على الجمر .ربما ما يجري في دول كثيرة دعما لفلسطين يبقى الأمل لمن يتابعون الدعم الدولي .على الأحرار في العالم الذين تيقنوا أن ماتقوم به إسرائيل وأمريكا هي جرائم حرب ،لن يمحوها الزمان .ماذا تنتظرون من وزير خارجية أمريكي يصرح بعظم لسانه ،كل مرة يزور إسرائيل بإن زيارته لإسرائيل هي كيهودي وليس كوزير الخارجية لأمريكا وهو بهذا التصريح قد أعلن رسميا حربا دينية بين اليهود والمسلمين والمسيحيين ،بمعنى دعم أمريكا لإسرائيل هي دعم واستمرار للوجود اليهودي على كل الأراضي التي كان اليهود يحلمون بها ،أرض الميعاد.إن النتن ياهو وقطعان المستوطنين بقيادة بن عفير ليسوا إهلا للسلام والود و الوئام وحسن الجوار ،هم قوم أذلّهم الله ،وكانوا عبر التاريخ أهل نفاق وغدر ولم يؤمنوا البتة بالسلام وحسن الجوار ،هم قوم مكر وخداع ،والذين مازالوا يثقون بهم ويحلمون بالسلام معهم واهمون .هم يصرون على تنفيذ مخططتهم بالتهجير ،بمواصلة القتل والتنكيل ،لا يفرقون في قصفهم بالمسلح والآمن الذي يرفع الراية البيضاء ،ولم تسلم من جرائمهم حتى الحيوانات التي تمشي على الأرض باحثة عن الأكل .النتن ياهو وقطعان المستوطنين يسابقون الزمن لتحرير الرهائن تحت ضغط الشارع الإسرائيلي والرأي العام الدولي ،الماغوط الأمريكي ينهار داخليا بضغط الشارع الذي يندد بالدعم اللامتناهي لإدارة بايدن لإسرائيل ،مع غياب التغطية لما يحدث من مجازر وللحقيقة ولمجازر الإحلال للإعلام الأمريكي .المجازر وإن تحاشى الإعلام النزيه في العالم نقلها ،لكن مازال من يرفع الغطاء وينقل الحقيقة ولوأدى الثمن غاليا،لا يهمه العقاب الدنيوي وفقدان المنصب ولقمة العيش بالخنوع والخضوع لإسرائيل وأمريكا .العالم وقف على الحقيقةرغم التعتيم ،الضمير العالمي يستيقظ ،ويفضح المؤامرة .والذين قالوا بأن إسرائيل في طريق الزوال هم على حق.لأن الإقتصاد الإسرائلي ينهار يوما بعد يوم ،وهروب المقاتلين يزداد يوما عن يوم لهول مايتعرضون له يوما بعد يوم ،وأرض الميعاد أصبحت حلما مزعجا لن يدوم بمغادرة الآلاف من اليهود المستوطنات والعودة من حيث أتوا .سياسة نتانياهو في تحرير الرهائن باعتماد الأرض المحروقة بجيش منهار تقابله مقاومة شرسة لا تهاب الموت وتسعى للشهادة،لن يستطيع الوصول لهدفه ،ضغوط الشارع الإسرائلي تزداد يوما بعد يوم ،وستؤدي لا محالة لإسقاط حكومة دب فيها الخلاف.السناريوهات المحتملة ،استمرار النتن ياهو في مخططه سيؤدي لامحالة إلى انهيار التحالف ومقتل جميع الرهائن والفوضى الخلاقة في إسرائيل التي لم تعد تستمع للتحذيرات الدولية حول استمرارها في مخطط سيقضي على كل آمال السلام في منطقة الشرق الأوسط ،مصر تعتبر مخطط استمرار إسرائيل في حربها على رفح سقوط المزيد من الشهداء الفلسطينيين،الذي سيترتب عنه إنهاء اتفاقية السلام المبرمة بين البلدين هذا ماصرحت به مصر وهذا كلام خطير يعبر عن مدى التهور الذي سلكه النتن ياهو بعدم استماعه للأراء السديدة للوصول لوقف هذه الحرب على الشعب الفلسطيني

حيمري البشير صحفي مقيم بالدنمارك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube