يواصل سوق العملة الرقمية انهياره الكارثي لليوم الثالث على التوالي بعد الأزمة التي طفت على السطح إثر إعلان منصة باينانس تخلصها من رصيد عملة FTX بسبب نقص السيولة الحاد للشركة والتحقيقات الجاريو من قبل السلطات الأمريكية بسبب شبهات الإختلالات المالية التي تحوم حول الشركة ومالكها سام بانكمان.
هذا وقد تراجعت قيمة الشركة بأكثر من 95 بالمائة بخسارة تقدر بأزيد من 200 مليار دولار. الوضع أثر بشكل سلبي على باقي العملات حيث تراجع البتكوين من بنسبة 16 بالمائة ليصل ثمنه اليوم إلى 17000 دولار أمريكي، نفس الوضع تعرفه عملات الصف الأول كالإيتيريوم والليتكوين.
وقد صرح سام بنكمان بأن يسارع عقارب الساعة باحثا عن مستثمرين من أجل ضخ السيولة وانقاذ الموقف كما قدم اعتذاره وعبر عن اسفه الشديد للوضع الذي اعتبر نفسه مسؤولا عنه بسبب غبائه على حد تعبيره.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube