أحمد رباص – حرة بريس

بين عشية وضحاها، أصبح رئيس (تيسلا) مالكا لمنصة (تويتر) التي ارتفع سهمها فقط في وول ستريت بسبب هذا الاستحواذ.
نجح إيلون ماسك في رهانه: رئيس (تيسلا و(سليسإكس) وقع عقدا نهائيا مع المجلس الإداري ل(تويتر) من أجل شراء الشبكة الاجتماعية ب54،20 دولار للسهم الواحد في عملية واحدة، وتحويلها إلى مقاولة خاصة غير مسعرة وغير مدرجة في البورصة.
وبذلك يصبح أغنى رجل في العالم مالك المنصة التي أعلن أنه يريد امتلاكها قبل أقل من أسبوعين، رغم المعارضة الأولية التي أبداها مجلسها الإداري.
“حرية التعبير هي الحجر الأساس لديمقراطية فاعلة، و(تويتر) هي الساحة الرقمية العامة حيث تتم مناقشة الموضوعات الحيوية لمستقبل البشرية”، يقول ماسك، نقلا عن بيان صحفي صادر عن المنصة ذاتها.
تم تعليق عملية المجموعة، المدرجة في بورصة نيويورك، قبل نشر البيان الصحفي. كانت تقترب من 52 دولار، بحصولها على أكثر من 6 ٪ حوالي الساعة 5 مساء بتوقيت جرينتش، وذلك بفضل شائعات عن اقتناء وشيك في الصحافة الأمريكية. 
وقال إيلون ماسك الأسبوع الماضي إنه حصل على 46.5 مليار دولار لإكمال عملية الاستحواذ من خلال قرضين مصرفيين من (Morgan Stanley)، بالإضافة إلى ثروته الشخصية. 
كما أشار إلى إمكانية إطلاق عرض استحواذ عدائي (OPA) مباشرة من خلال المساهمين لتجاوز المجلس الإداري.
أشار دان آيفز من (Wedbush Securities) على قناة (CNBC) إلى أنه “بمجرد أن يتم تنفيذ التمويل مع التهديد باستحواذ عدائي، لم يعد بإمكان المجلس الإداري اللجوء إلى فارس أبيض أو مقدم عرض ثانٍ”. 
وأضاف المحلل “لقد وضعوا ظهورهم على الجدار وأجبرهم على القدوم إلى طاولة المفاوضات”.
فاز إيلون ماسك برهانه، حيث توصل رئيس شركتي (تيسلا) و(سبيسإكس) إلى اتفاق نهائي مع مجلس إدارة (تويتر) لشراء الشبكة الاجتماعية بسعر 54.20 دولارا للسهم، وجعلها مقاولة خاصة، غير مدرجة في تداول الاسهم. 
وبذلك يصبح أغنى رجل في العالم هو صاحب المنصة التي أعلن أنه يريد شراءها قبل أقل من أسبوعين، رغم المعارضة الأولية التي أبداها المجلس الإداري.
قبل الانتشاء بنشوة فوزه بهذه الصفقة، حدد إيلون ماسك، في وثيقة أُرسلت إلى درك البورصة الأمريكية، أن الأمر يتعلق “بعرضه الأفضل وعرضه النهائي” وهدد، في حالة الرفض، بـ “إعادة النظر في وضعه كمساهم” ضمن الشبكة الاجتماعية.
وعقب هذا الإعلان، قفز سهم تويتر بنسبة 11.34 ٪ إلى 51.05 دولار في التعاملات الإلكترونية قبل افتتاح وول ستريت.
وفي حديثه عبر رسالة إلى رئيس مجلس إدارة (تويتر)، بريت تايلور، قال إيلون ماسك إنه استثمر في المنصة نظرا للدور الرئيسي الذي تلعبه لصالح “حرية التعبير عبر الكوكب” التي تعتبر، حسب قوله، “ضرورة مجتمعية لديمقراطية وظيفية”.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube