في تدوينة فيسبوكية لعزيز الدروش القيادي بحزب التقدم والاشتراكية والناطق الرسمي باسم الحركة التصحيحية حزب علي يعتة أن قرار وزير التربية الوطنية والرياضة شكيب بنموسى المتعلق بشروط إجتياز مباراة الولوج للتعليم إقصائي و خطير و عنصري قد تعود بنا إلى نظام الأبرتايد العنصري البائد
وحيث قال عزيز الدروش عضو المركز الأوروبي للإعلام الحر أن قرار شكيب بنموسى يخرق مقتضيات الدستور والنظام الأساسي للوظيفة العمومية والنظام الأساسي لأطر الأكاديميات.
وأضاف السياسي المثير للجدل عزيزالدروش، أن هذا القرار يعلو فوق كل المرجعيات والقيم الكونية لحقوق الإنسان و يكشف عورة حكومة أخنوش المتطرفة والمرجعية، على حد تعبيره.
من جهة أخرى قال القيادي في حزب التقدم والاشتراكية على أن وزير التربية الوطنية والرياضة، المنتمي لحزب الأحرار بهذا القرار لم ينتبه أن الأمر يتعلق بقطاع حيوي و خطير ألا و هو قطاع التعليم، وعلى الحكومة قراءة التاريخ جيدا.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube