أحمد رباص – حرة بريس

يوم أمس الجمعة، حث رئيس الحكومة سعد الدين العثماني الإدارات العمومية على المساهمة في الاستعدادات للانتخابات المقرر إجراؤها في 8 سبتمبر.
قام رئيس الحكومة بذلك في دورية تحت رقم 16/2021 ، داعيا الإدارات العمومية والمؤسسات التابعة لها وكذلك السلطات المحلية إلى توفير الموارد المادية والتجهيزات ما يحتاجه ولاة الجهات وعمال الاقاليم والمقاطعات من وسائل مادية وتجهيزات، في إطار الاختصاصات الممنوحة لهم، لغاية المساهمة الجماعية في إنجاح الانتخابات المقبلة.
من جهة أخرى، شدد سعد العثماني على حظر أي استخدام للوسائل والأدوات العائدة للسلطات العمومية والسلطات المحلية والمؤسسات العمومية في الحملة الانتخابية للمرشحين، داعياً إلى العمل على إنجاح عملية الاقتراع والفوز بالرهان، على اعتبار أنه خطوة مهمة في العملية الديمقراطية للمملكة.
وأشار في هذا الصدد إلى أن العدد الكبير من الهيئات المشرفة على عملية التصويت والعمليات الأخرى ذات الصلة، بما في ذلك مراكز الاقتراع والمكاتب المركزية – التي تزيد عن 45 ألف محطة – تتطلب حشد كافة الإمكانات المالية المتاحة على المستوى الوطني مع إدارات ومؤسسات الدولة.
ودعا رئيس الحكومة، في دورية أخرى تحت رقم 15/2021، إلى توفير “تسهيلات” للاطر والموظفين وأعوان الخدمة أثناء الانتخابات. يتعلق الأمر بجمع الشروط الملائمة والعادلة التي تسمح للراغبين بالترشح للانتخابات بإعداد الملفات وتقديمها إلى الجهات المختصة.
وبالمثل، يتعلق الأمر بتمكين جميع الأطر الإدارية والمسؤولين والاعوان العاملين في الإدارات والمؤسسات العمومية من أداء واجبهم الوطني من خلال المشاركة في التصويت.
كما أكد رئيس الحكومة أن الانتخابات المقبلة تشكل مرحلة مهمة في المسار الديمقراطية للمملكة، مشيراً إلى أنه من الهام جدا الفوز بالرهان لا سيما من خلال الإدارة الجيدة والتنظيم الفعال لضمان إجراء التصويت في المملكة في أفضل الظروف، مع ضمان تنفيذ الأحكام الواردة في النصوص القانونية المختلفة المنظمة للعمليات الانتخابية، بهدف ضمان مصداقيتها ونزاهتها.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube