حرة بريس

يخبر المكتب التنفيذي لاتحاد كتاب المغرب أعضاء الاتحاد والرأي العام الثقافي الوطني، بأن المفكر المغربي وعضو اتحاد كتاب، الدكتور محمد سبيلا، يوجد طريح الفراش بالعناية المركزة بمستشفى الشيخ زايد بالرباط، إثر إصابته بداء كورونا.
وحسب ما تناهى إلى علم المكتب التنفيذي، فإن الدكتور محمد سبيلا، شفاه الله وعافاه، قد أصيب بالفيروس اللعين، منذ حوالي عشرة أيام، وكان يتابع العلاج ببيته، إلى أن تدهورت حالته الصحية وتأزم وضعيته التنفسية، ما اضطر أسرته إلى نقله، إلى مستشفى الشيخ زايد بالرباط، حيث يتابع العلاج منذ أربعة أيام.
نرجو من العلي القدير أن يعجل بشفاء مفكرنا الكبير الدكتور محمد سبيلا، ويعافيه وينعم عليه بموفور الصحة وطول العمر.

                  المكتب التنفيذي
          الرباط: 17 يوليوز2021
RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube