باريس/ نجاة بوعبدلاوي

أعلنت السلطات الأمنية الفرنسية، اليوم الثلاثاء، توقيف سبعة أشخاص في فرنسا في إطار الإشتباه فيهم بتمويل جماعات إرهابية في سوريا. وكان شخص يحمل الجنسية التونسية قد نفذ هجوم طعن استهدف شرطية فرنسية، الجمعة الماضية، أدى إلى مقتلها، وذلك في جنوب غرب العاصمة باريس. وكانت الشرطة الفرنسية اعتقلت، 3 أشخاص على خلفية حادث طعن شرطية بالسلاح الأبيض قرب العاصمة باريس. وتجري فرنسا تحقيقات واسعة في البلاد لمواجهة التطرف في البلاد، في إطار الهجمات الإرهابية التي شهدتها خلال الفترة الماضية، رغم اتخاذها إجراءات غير مسبوقة لدعم الأمن. وذكرت مصادر قضائية أن المعتقلين مقربين من التونسي البالغ 36 عاما منفذ الهجوم الذي قتل برصاص الشرطة عقب طعن زميلتهم