في نسخته الواحدة والعشرين، يعود منتدى الهندسة القروية للمقاولات تحت عنوان: “النموذج التنموي الجديد: خطوة متعددة الأبعاد لإحداث ثورة في ادارة الموارد المائية”.

•بلاغ صحفي.

تنظم “الجمعية المغربية للطلبة المهندسين شعبة الهندسة القروية” الدورة الواحدة والعشرين لمنتداها السنوي بعنوان: “النموذج التنموي الجديد: خطوة متعددة الأبعاد لإحداث ثورة في ادارة الموارد المائية”، وذلك يوم السبت 18 يونيو 2022 بمعهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة، بالرباط، ابتداء من الساعة الثامنة صباحا.
وجاء اختيار الموضوع تماشيا مع الخطاب الملكي الصادر يوم الجمعة 08 أكتوبر 2021 بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الأولى من الولاية الحادية عشرة، حيث أكد جلالة الملك محمد السادس على العناية البالغة التي يجب أن يحظى بها هذا المشروع؛ النموذج التنموي الجديد، باعتباره إطارا عاما، مفتوحا للعمل، يضع ضوابط جديدة، ويفتح آفاقا واسعة أمام الجميع.
لمواجهة مشاكل عديدة على رأسها جدل ادارة الموارد المائية في ضل تفاقم نذرتها، والذي يعد عنصرا أساسيا تطرق النموذج التنموي الجديد لحله. الأمر الذي يوجب على المهندس القروي أن يكون على دراية بمختلف الإجراءات المرتقب اتخاذها من طرف المسؤولين للتخفيف من الآثار الناتجة عن سوء تدبير هذه الموارد.
ويجدر التذكير بكون منتدى الهندسة القروية للمقاولات ملتقى سنويا ومنصة تتيح تبادل الأفكار والآراء حول مواضيع الساعة. وهو الحال هذه السنة، حيث سيتناول المنتدى موضوع مشروع النموذج التنموي الجديد.
الذي نطمح عبره التحليق عاليا هذه السنة، خاصة بعد النجاح الباهر الذي حققته النسخة الماضية التي استطاعت جذب ما يزيد عن 1500 زائر شرفوا بحضورهم منتدانا، حيث تكرمنا باستضافة شخصيات من العيار الثقيل ذات وزن و صيت بمناصبهم العليا سياسيا و إداريا، على رأسهم الأستاذ علي حماني المدير السابق لمعهد الحسن الثاني للزراعة و البيطرة الأستاذ محمد فكرة الرئيس-المدير العام لشركة كوسومار، ممثل وزارة الطاقة و المعادن و الماء و التنمية القروية و ممثل وزارة الفلاحة و الصيد البحري و التنمية القروية و المياه و الغابات وغيرهم من شخصيات العالم المهني.
وبه نبشركم بالعديد من الندوات التي هي في انتظاركم زوارنا وذلك بحضور ثلة من ذوي الخبرة في مختلف المجالات ناهيك عن توفر منصات العرض الخاصة بالمقاولات والمؤسسات سواء الحكومية أو الخاصة في مختلف القطاعات الاقتصادية. وذلك بغية الرفع من صورة المهندس القروي وإبراز نقاط قوته وتمتين العلاقات بين المهنيين وحاملي المشعل من مهندسي الغد.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube