حرة بريس الرباط

نظم حزب التقدم والإشتراكيةحفلا للإحتفال بالنتائج التي حققها الحزب في إستحقاقات 8 شتنبر الجاري، حيث ظهر نبيل بن عبد الله الأمين العام غير الشرعي لحزب التقدم والاشتراكية، واقفا غير مرتد للكمامة بجانب إسماعيل العلوي، رئيس مجلس الرئاسة للحزب، الذي التزم بارتدائها.
من خلال الديكور المؤتت للمكان الذي غطته الصورة والمكون من منصة خطابية صغيرة يقف خلفها نبيل بن عبد الله و بجانبه إسماعيل العلوي و رمز الكتاب حاضر بشكل طاغ مع علمين وطنيين .
بعد هذا الوصف الموحز للصورة موضوع هذا المقال، يحق لنا طرح هذا السؤال:
ما هي الرسالة التي يريد نبيل بن عبد الله الأمين العام غير الشرعي لحزب التقدم والاشتراكية أن يبعث بها للمؤسسة الملكية وللدولة عبر وضع العلم الوطني وتغييبه لصورة الملك محمد السادس كما جرت العادة في جميع اللقاءات الحزبية الرسمية؟
وفي إنتظار أن يجيب المعني بالأمر عن هذا السؤال، لا يسعنى إلا أن نلاحظ أن عدم إستحضار صورة الملك محمد السادس في هذا اللقاء الحزبي الموثق بالصورة موضوع هذا التعليق تم بمشاركة شيخ الحزب وراعي الفساد والاستبداد الذي يبدو أن الحكمة خذلته في هكذا موقف.

RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube