“مدير مصالح” جماعة سيدي عيسى بن سليمان بإقليم قلعة السراغنة
“احمد البوعناني” فوق القانون !!
يتعرض الرفيقان يونس البوشيخي و عادل الفلوس لاعتداءات متواصلة و تضييق و استفزاز و ترهيب، من قبل احمد البوعناني الذي ينتحل صفة مدير مصالح الجماعة، انتقاما منهما على عدم خضوعهما لمختلف التجاوزات القانونية، و استقلاليتهما، و نزاهتهما، و التزامهما، و عملهما الجاد و المسؤول حيث يشهد لهما بذلك كله، أعضاء المجلس و السلطات المحلية و ساكنة سيدي عيسى بن سليمان الذين لا يجدون غيرهما لقضاء حاجياتهم الإدارية طيلة أوقات العمل بالجماعة، بل إنهما يشتغلان حتى خارج أوقات العمل، في الوقت الذي يغيب فيه المنتحل صفة مدير المصالح “احمد البوعناني” غالبية أيام الأسبوع، هو و بعض ضعاف النفوس من الموظفين الخانعين و الخاضعين و الموالين له كليا.. بالإضافة إلى عدد من الموظفين “الأشباح” الذين لا يلجون مقر عملهم بالمطلق !!!
و بالرغم من عدم التزام “مدير المصالح” الذي يقطن بقلعة السراغنة البعيدة عن مقر الجماعة بحوالي 32 كلم بالحضور و عدم احترامه لأوقات العمل، فإنه يستعمل طيلة الوقت، سيارة الجماعة لقضاء مآربه الشخصية و العائلية و يستفيد مع الموظفين الموالين له من الترقيات و التعويضات التي لا يستحقونها في حين يحرم الآخرون منها.. و بالإضافة إلى ذلك، فإن هذا الشخص يتحكم كليا بمن ينجح أو يسقط في امتحانات الكفاءة المهنية للموظفين و يساومهم و يبتزهم بها..
و في الوقت الذي كان لزاما على رئيس المجلس الجماعي لسيدي عيسى بن سليمان و إدارته و السلطات المحلية و الإقليمية مكافأة الموظفين المذكورين أعلاه و تشجيعهما، فإنه يراد لهما فقط، أن يكونا ذليلين و حقيرين و خانعين و تابعين و مهانين، و هو ما لا يمكن أن يتأتى لهم رغم الضغط و الحصار..
إن “مدير المصالح” هذا الذي يشتغل خارج إطار القانون و الذي لا نعلم من يؤازره و يدعمه و يحميه، لِيَسْتأْسِد على المواطنين و بعض أعضاء المجلس و الموظفين الشرفاء، قام في الآونة الأخيرة، ببعث استفسارين استفزازيين للرفيقين عادل الفلوس و يونس البوشيخي – بعد خوضهما للإضراب الذي دعا له المكتب الإقليمي بقلعة السراغنة للجامعة الوطنية لعمال و موظفي الجماعات المحلية للاتحاد المغربي للشغل، المرفوق بوقفة احتجاجية أمام مقر جماعة سيدي عيسى بن سليمان التي نظمت يوم 23 مارس 2022 – و هما (الاستفساران) يعبران حقا عن مستواه المعرفي التافه، و سقط في ابتذال و أخطاء لن يقع فيها مبتدأ في الإدارة العمومية، خارقا بذلك مضمون و شكل و صدقية المراسلات الإدارية و القانونية.. حيث تجنى عليهما بهتانا بالغياب المتكرر و التأخير عن العمل دون دليل !! و لم يحدد في المراسلة التواريخ بالضبط التي حدث فيها ذلك.. و قد تم الاقتطاع من أجورهما ظلما و عدوانا، خارج كل الأعراف و الضوابط و المساطر و القوانين الجاري بها العمل !!
و عليه فإننا في الحزب الاشتراكي الموحد بقلعة السراغنة:

  • نعلن تضامننا المطلق مع الرفيقين يونس البوشيخي و عادل الفلوس، ضد كل ما يتعرضان له من استفزاز و تمييز و إقصاء و ظلم..
  • ندين بشدة هذا التطاول المستفز، لمنتحل صفة مدير مصالح جماعة سيدي عيسى بن سليمان “احمد البوعناني”، على الرفيقين يونس البوشيخي و عادل الفلوس المشهود لهما بكفاءتهما و أخلاقهما و التزامهما.
  • نستنكر تدخله المشين في اختيارات الرفيقين السياسية الحرة و المشروعة و محاربته للعمل النقابي داخل الجماعة.
  • نطالب رئيس المجلس احمد التومي بوضع حد للشطط في استعمال السلطة، و لممارسات احمد البوعناني منتحل صفة مدير المصالح، الظالمة و المهينة للجماعة و رئيسها و مجلسها و موظفيها على السواء، و الكف عن التمييز بين الموظفين داخل الجماعة.
  • نطالب السلطات المحلية و الإقليمية بالتدخل العاجل و التحقيق في التجاوزات الإدارية و غيرها التي يرتكبها “مدير المصالح” و البحث في مختلف الخروقات المرتبطة بهذر مالية الجماعة.
  • نؤكد استعدادنا مواصلة النضال الميداني و مواجهة التعسف و الجور الذي يتعرض له الرفيقان عادل الفلوس و يونس البوشيخي و مختلف الموظفين بجماعة سيدي عيسى بن سليمان – إقليم قلعة السراغنة.
    قلعة السراغنة في: 9 ماي 2022
RSS
Follow by Email
YouTube
YouTube